شحن مجاني لمعظم دول العالم
نسخ أصلية من مختلف دور النشر العربية
تواصل معنا

إني سميتها مريم

قيِّم هذا الكتاب:

0

عن الكتاب

حينما تظهر الحقائق ينسدل الستار على كل شيء، حياتنا التي اعتقدنا أنها ليست لنا فاستبدلناها بأحلام لم تكن مزودة بخاصية التحقق، وكذلك الطُرق التي سلكناها لنصل إلى تلك الأحلام لم تكن موجودة من الأصل. وقد اتضح لنا في النهاية أننا كنا نقف في منتصف العدم، وان أمهر ما فعلناه يوما هو اللاشيء الذي رأيناه كل شيء، وأن ذلك العدم الذي كنا نقف في منتصفه كان من اختيارنا دون أن نعلم.

تقييمات ومراجعات إني سميتها مريم

0 تقييمات
0 تقييمات
0 تقييمات
0 تقييمات
0 تقييمات
5/0

عن الكاتب