تواصل معنا

ليف تولستوي : قصص مختاره

قيِّم هذا الكتاب:

0

عن الكتاب

القصص والروايات القصيرة المنشورة في هذا الكتاب لليف تولستوي (1828 - 1910) كتبها هذا الكاتب الروسي العبقري على مدى نصف قرن، وتشمل نماذج من مجمل إبداعه. في عام 1851 يسافر تولستوي، وهو في الثالثة والعشرين من العمر، إلى القفقاس لزيارة أخيه الضابط في الجيش الروسي، الذي كان يقوم بعمليات حربية هناك. والحياة في القفقاس تغني ليف تولستوي كإنسان، وككاتب، فيتعرف عن كثب على طباع الجنود والضباط التي صورت بعد وقت قصير في قصص القفقاس الحربية. وينضم ليف تولستوي إلى الجيش كطالب عسكرية، ويشترك في العمليات القتالية. وبعد إحدى الطلعات القتالية في الجبال يكتب قصة "غارة" التي يستهل بها هذا الكتاب. كتب الكسندر بوشكين: «كلمات الشاعر هي أفعاله». وهذه حقيقة عظيمة تنطبق بدرجة غير اعتيادية على ليف تولستوي الذي ظل يتحدث ويكتب بإخلاص متناه عما توصل إليه بضروب الاستقصاء الروحي المجهد، والمعاناة المضنية. ونحن نقرأ في كتاب يومياته: «يقتطع الشاعر من حياته أفضل ما لديه، ويضعه في إبداعه» و«كتابتي هي أنا». ما حدثنا ل. تولستوي عن الحياة الروسية يقارب ما حدثنا به أدبنا كله... وكتبه تظل مدى القرون تذكاراً لعمل دؤوب قام به عبقري.

تقييمات ومراجعات ليف تولستوي : قصص مختاره

0 تقييمات
0 تقييمات
0 تقييمات
0 تقييمات
0 تقييمات
5/0
غير متاح للتحميل، حفاظًا على حقوق دار النشر.

عن الكاتب

ليو تولستوي ليو تولستوي

من عمالقة الروائيين الروس ومصلح اجتماعي وداعية سلام ومفكر أخلاقي وعضو مؤثر في أسرة تولستوي. يعد من أعمدة الأدب الروسي في القرن التاسع عشر والبعض يعده من أعظم الروائيين على الإطلاق. أشهر أعماله روايتي “الحرب والسلم” و “آنا كارنينا” وهما يتربعان على قمة الأدب الواقعي، فهما يعطيان صورة واقعية للحياة الروسية في تلك الحقبة الزمنية. كفيلسوف أخلاقي اعتنق أفكار المقاومة السلمية النابذة للعنف وتبلور ذلك في كتاب “مملكة الرب داخلك” وهو العمل الذي أثر على مشاهير القرن العشرين مثل المهاتما غاندي ومارتن لوثر كينج في جهادهما الذي اتسم بسياسة المقاومة السلمية النابذة للعنف.

إصدارات اخري للكاتب