ساق الغراب (الهربة)

قيِّم هذا الكتاب:

0

عن الكتاب

حظت هذه الرواية باهتمام نقدي لافت، نظراً لقوة العوالم التي طرحتها الرواية، إلى جانب الجماليات المميزة، التي تقصد الكاتب الاشتغال عليها.

تحكي هذه الرواية عن تنازل عشائر "عصيرة " النازلة ب " وادي الحسيني" عن قيادة الشمل لصالح سلطة "الإمارة " الجديدة الوافدة من الشمال؛ كما تحكي عن ضرورة المناصفة بين المرأة والرجل.
إنّها رواية تستجيب إستجابة كبيرة للقراءات الأنثروبولوجية من دون نفيٍ لغيرها من القراءات...

تقييمات ومراجعات ساق الغراب (الهربة)

0 تقييمات
0 تقييمات
0 تقييمات
0 تقييمات
0 تقييمات
5/0
غير متاح للتحميل، حفاظًا على حقوق دار النشر.

عن الكاتب

يحيى أمقاسم يحيى أمقاسم

مواليد بداية السبعينيات الميلادية، في وادي الحسيني، جازان ـ جنوب غرب السعودية، صدرت له ومع كتّاب آخرين ثلاث مجموعات ومختارات قصصية، وسيرة ساق الغراب… تخرج بإجازة الحقوق من كلية القانون في جامعة الملك سعود، الرياض 1997م. عمل مستشاراً قانونياً في وزارة التجارة 1999م. يعمل منذ 2000م في الإدار القانونية ـ وزارة التعليم العالي، مجلس التعليم العالي، في الرياض، المملكة العربية السعودية. عضو اللجنة العليا لتنظيم معرض الرياض الدولي للكتاب ـ الدورة الأولى مارس 2006م. التحق بالعمل الدبلوماسي في الشؤون الثقافية بالمكتب الثقافي في السفارة السعودية في فرنسا منذ نهاية 2006م، ثم انتقل مشرفاً ثقافياً في المكتب الثقافي في السفارة السعودية في بيروت مارس 2011م. مثل المملكة في معارض الكتاب الدولية في كل من القاهرة، إيران، سوريا، لبنان. شارك في عدد من اللقاءات الفكرية والأدبية ومؤتمرات الرواية العربية والقصص والحكاية الشعبية والمهرجانات على مستوى الوطن العربي في كل من تونس والجزائر ولبنان والقاهرة، وصنعاء والمغرب ودول الخليج العربية وفرنسا. اختير 2010م ضمن 39 كاتبا وكاتبة من الوطن العربي للمشاركة في احتفالية بيروت39 والذي نظمته مؤسسة هاي فيستيفال البريطانية في لبنان بمناسبة بيروت عاصمة عالمية للكتاب.