روزينها زورقي الصغير

قيِّم هذا الكتاب:

0

عن الكتاب

" روزينها زورقي الصغير" قصة غابات الأمازون بأدق دقائقها. يرويها جوزيه ماورو، صاحب "شجرتي، شجرة البرتقال الرائعة" بحرارة من تاه في تلك الغابات لحمًا ودمًا وذاكرة. يشق البطل زي أوروكو النهر على متن زورقه الصغير، روزينها. وليست روزينها كأي زورق، إنها رفيقة درب ومعلمة تلقن زي أوروكو ما لامست من دروس منذ أن كانت بذرة، فشجرة، فخشبًا يصير زورقًا. وهي رواية أيضًا، تُطلع صديقها زي أوروكو على قصص ساحرة تتيح للقارئ أن يلمس روح الغابة بكل مكوناتها. الغابة والنهر، كون روائي فريد، سحري وموقع بالأمطار والفيضان والشمس.

نضحك مع هذه الرواية ونبكي، نعيش ونحلم. نتوه في كون طفولي عجيب، حيث يجانب البؤس الغرائبي وتؤاخي النعومة القسوة ويغدو كل عنصر موضوعًا للتساؤل ومادة للقصّ.

تقييمات ومراجعات روزينها زورقي الصغير

0 تقييمات
0 تقييمات
0 تقييمات
0 تقييمات
0 تقييمات
5/0
غير متاح للتحميل، حفاظًا على حقوق دار النشر.

عن الكاتب

خوسيه ماورو دي فاسكونسيلوس خوسيه ماورو دي فاسكونسيلوس

خوسيه فاسكونسيلوس(30 يونيو 1959 28 فبراير 1882) كان كاتبًا وفيلسوفًا وسياسيًا هامًا مكسيكيًا. وهو أحد أكثر الشخصيات تأثيراً وإثارة للجدل في تطور المكسيك الحديثة. أثرت فلسفته في " العرق الكوني " على جميع جوانب السياسات الاجتماعية والثقافية والسياسية والاقتصادية المكسيكية.

إصدارات اخري للكاتب