أحاديث الأزمنة: نحو مقاربة رؤية جديدة في التاريخ الإسلامي

متابعه

تقييم الكتاب

5/0 0

عن الكتاب

كان آخر كتابين صدرا معاً منذ سنوات خمس، وثمة ثالث صدر في العام الماضي لا يشبه أسلافه في منهاجه ونصّه، فكان أقرب إلى الأدب. وهو إطراء مجاني، قد يثير بعض غروري، ولكني، حقيقة، في موقع آخر. فلعقود كان التأريخ في أولويات اهتمامي، وإن ظلّ الأدب في صميمه. والكتاب موجّه في الأساس إلى صديق غادر باكراً أعني به جوزف حرب، كبير شعراء زمانه، كما الأهداء، الحافز إلى صدوره، وهو أقلّ ما يليق بالصديق الراحل.. أما العنوان فهو «مقام ومقال»، والمقالة الأولى مرثية حملت عنواناً موائماً: «حزن كثير وشيء من الذكريات».
ولم يكن سهلاً انتقاء أبحاث هذا الكتاب لا سيما وأنّ معظمها جديد في موضوعه ولم يُطرق سابقاً، ومنها على سبيل المثال: «المؤثرات الإسلامية في «كليلة ودمنة ـ مطابقات مع نهج البلاغة» أو «تجلّيات الحنيفية في مكة قبل الإسلام»، أو «تجارة الحجاز في صدر الإسلام»، أو «فتح القسطنطينية وسقوط غرناطة، إشكالية المفارقة»، إلى غير ذلك من أطروحات غير مسبوقة. أظن أن نمطاً من الكتابة التاريخية ربما وجده القارئ غير مألوف في هذا الكتاب، ولكنني، ومنذ زمن أخوض التجربة الصعبة، فإن لم يكن الموضوع جديداً، لا أرى ما يستحقّ عناء الكتابة، عدا ذلك فإن التجربة تحقق غايتها، حين تكتمل أدواتها من ثقافة ولغة ونقد وتحليل، وتلتئم جميعاً في منهج يمسك زمام الموضوع من ابتدائه إلى منتهاه.
كان آخر كتابين صدرا معاً منذ سنوات خمس، وثمة ثالث صدر في العام الماضي لا يشبه أسلافه في منهاجه ونصّه، فكان أقرب إلى الأدب. وهو إطراء مجاني، قد يثير بعض غروري، ولكني، حقيقة، في موقع آخر. فلعقود كان التأريخ في أولويات اهتمامي، وإن ظلّ الأدب في صميمه. والكتاب موجّه في الأساس إلى صديق غادر باكراً أعني به جوزف حرب، كبير شعراء زمانه، كما الأهداء، الحافز إلى صدوره، وهو أقلّ ما يليق بالصديق الراحل.. أما العنوان فهو «مقام ومقال»، والمقالة الأولى مرثية حملت عنواناً موائماً: «حزن كثير وشيء من الذكريات».
ولم يكن سهلاً انتقاء أبحاث هذا الكتاب لا سيما وأنّ معظمها جديد في موضوعه ولم يُطرق سابقاً، ومنها على سبيل المثال: «المؤثرات الإسلامية في «كليلة ودمنة ـ مطابقات مع نهج البلاغة» أو «تجلّيات الحنيفية في مكة قبل الإسلام»، أو «تجارة الحجاز في صدر الإسلام»، أو «فتح القسطنطينية وسقوط غرناطة، إشكالية المفارقة»، إلى غير ذلك من أطروحات غير مسبوقة. أظن أن نمطاً من الكتابة التاريخية ربما وجده القارئ غير مألوف في هذا الكتاب، ولكنني، ومنذ زمن أخوض التجربة الصعبة، فإن لم يكن الموضوع جديداً، لا أرى ما يستحقّ عناء الكتابة، عدا ذلك فإن التجربة تحقق غايتها، حين تكتمل أدواتها من ثقافة ولغة ونقد وتحليل، وتلتئم جميعاً في منهج يمسك زمام الموضوع من ابتدائه إلى منتهاه
غير متاح للتحميل، حفاظًا على حقوق دار النشر.
أضف مراجعتك

عن الكاتب

كتب مشابهة

تقييمات ومراجعات أحاديث الأزمنة: نحو مقاربة رؤية جديدة في التاريخ الإسلامي

مراجعات الأعضاء

0/5

0 out of 5 stars

من 0 مراجعة

بيانات المراجعه

5 نجوم

0 %

4 نجوم

0 %

3 نجوم

0 %

2 نجوم

0 %

1 نجوم

0 %

قيِّم الكتاب

شاركنا رأيك وتقييمك للكتاب.

سجل دخولك لتتمكن من إضافة مراجعتك.

أحدث المراجعات

لا يوجد مراجعات في الوقت الحالي كن صاحب اول مراجعة و اكتب مراجعتك الان.

أحدث الإقتباسات

لا يوجد إقتباسات في الوقت الحالي كن صاحب اول إقتباس و اكتب إقتباسك الان.

القراء

لا يوجد قراء في الوقت الحالي