من بقايا الذاكرة

(10)
(0)
تقييم الكتاب
4.9/5
7
نبذة عن الكتاب

من بقايا الذاكرة بقلم سلسبيل المقطري ... حوريةٌ محاطة بالذئاب! جنةٌ تُحلق في سمائها الشياطين! أرض تُكمَّم بها الأفواه! تُعصَّب العيون! وتُغصَّب العقول قبل أن تُغتصب الأجساد! لا صوت يعلو فوق صوت السجان! أنت حيث تُختَطَفُ الأطفالُ لتُمْحَى عُقولُهم، تُغسَل أفكَارهُم، فيصيرون مسوخًا بلا هويةٍ، فمرحبًا بك في جحيمٍ كُبَّلتْ أسودُهُ وصارَ الحكْمُ لحفنةٍ من الضباع!

نبذة عن الكاتب

سلسبيل المقطري سلسبيل المقطري

كاتبة وروائية من مؤلفاتها رواية من بقايا الذاكرة الصادرة عن عصير الكتب للترجمة والنشر والتوزيع.

مراجعات كتاب : من بقايا الذاكرة

Soad Ehab

4 out of 5 stars

((نحن قوم لا نرتاح حتى نكون.. حتى نصل.. لدينا الكثير من الأشياء لنريها للعالم، نحن الجذوع الصغيرة الغضة التى تنمو متحدية كل الظروف القاسية، تتطاول بالرغم من تشذيبها، بالرغم من قص أطرافها، نتجذر عميقًا لنثبت على الإيمان بها)). كيف نرى البلد المحتل؟ كيف نرى الوطن المسلوب حريته؟ هل أحسسنا ولو مرة كيف هو شعور الإنسان بلا مأوى بلا حرية بلا كرامة؟! معاناة، ألم، صرخات، غضب وثورة عارمة تشتعل فى نفوس من لا وطن لهم، الكلمات هنا فقط ما تروى بالدم وسلب الروح الإنسانية فيا قلباه!. لم أنت على قيد الحياة؟ ما هو هدفك على تلك الأرض؟ ألا تسعى لتحقيق شىء ما أوجدك الله له؟ أم تعيش حياة فارغة لا معنى لها؟ يعانى الأيغور من بطش وظلم الصينيين، هى قضية من واقع الأرض المعيش وتلك القضايا إذا ما بدأت نادرًا ما يكن لها نهاية، لكنها الإنسانية والوطنية وما يربطهما من غريزة فى النفوس التى قد تظن من وهلة أنها نفوس هشة ضعيفة ولكنها من الداخل قوية لا تتزعزع ببضع كلمات من مريضى العقول. إذا تخيلت معاناة شعب ما فكيف لك أن تشعر بمقدار ألمه وغضبه؟! لا توجد كلمات تصف معاناة أى شعب يعانى من الاضطهاد والظلم سوى ما يشعر به الشعب ذاته، لك أن تتخيل أبشع وأفظع طرق التعذيب ولكن أيضًا لا يتسنى لك الشعور بهذا العذاب. وكغالب الأمور تلك القضايا والحروب التى تفرق الأهل والأحباب تبقى لمدة من الزمن وقد لا تنتهى أبدًا سوى بسلب العدو حرية ووطن الطير المظلوم، ولكن إذا فى نهاية المطاف استطعت أن تشعر بدفىء العائلة التى حرمت منها طوال سنوات حياتك معتقدًا بأنه لم يكن لديك عائلة ووجدت الأمان المفقود منذ زمن فبهذا يجعلك تكافح لاسترداد مكانتك وروحك المسلوبة مع عدم النسيان بأن الله يساندك أينما كنت وفى أى وقت. لم تحل القضية فى نهاية المطاف ولكنك وجدت ذاتك فى عائلتك التى فقدتها منذ أن كنت طفلًا فتركك شعور الوحدة والخذلان وأصابك الأمان، رفع الله البلاء عن كل وطن مسلوب حريته وعن كل أمة هائمة كالطير الجريح!

Fatma Ismail

5 out of 5 stars

رواية تتناول قضية مسلمي الأيغور، احتلال الصين ل تركستان ف م1/10/1949..."لم تعد تركستان كما في السابق...إنها شنجيانج التي يحكمها الصينيون بقبضتهم الحديدية" من ضمن الروايات اللي مأخدتش حقها...مستقبل باهر ل سلسبيل إن شاء الله❤ لغة فصحى وسلسة، سرد فصحى...مفتقدة شوية تفاصيل، الخط كبير بزيادة 💁🏻‍♀ من الإقتباسات 🖋 ١- فلا شيء أقسى من أطياف الذاكرة حين تغزو فؤاد مكلوم، الأشياء الجميلة التي يعيشها المرء تبقى أشواكًا في ذاكرته حين تهجره، تُمزق خلاياه وتؤرقه وتقلق مضجعه. ٢- للحضارة عينان لا تُبصر المستقبل المشرق إلا بهما: نور العلم، وضياء الصحة؛ فبهما تُستأصل أمراض المجتمع الجسدية والروحية وأيما مجتمع يُبنى على هذا الأساس يرقى وإن كان صغيرًا كبيئة الجبل. ٣- دائما ما كنت أدعو الله بأن يمنح قلبي الثبات بعد كل مُصاب. مع تقدم الأحداث وفقدي المستمر لما ولمَنْ أُحب، وكلما همّ قلبي بالإنهيار، كلما تزحزحت قدمي قليلًا، عندما يُصيي روحي الوهن، كلما سوَّلت لي نفسي بترك كل شيء والفرار بعيدًا؛ كان الله يُثبت قلبي المضطرب؛ فأدعوى بأقوى مما كنت عليه. ٤- الأحلام التي تُقتل قبل أن تولد أشد ألمًا من تلك التي عاشت ولو لحظة من لحظات الإنتصار. ٥- نحن قوم لا نرتاح حتى نكون..حتى نصل...لدينا الكثير من الأشياء لنُريها للعالم، نحن الجذوع الصغيرة الغضة التي تنمو مُتحدية كل الظروف القاسية، تتطاول بالرغم من تشذيبها، بالرغم من قص أطرافها، نتجذر عميقًا لنثبت على الإيمان بها.