في عالم الأشباح الجائعة

(1)
(0)
تقييم الكتاب
0.0/5 0
نبذة عن الكتاب

في عالم الأشباح الجائعة بقلم جابور ماتيه ... الإدمان بكل أنواعه سواء إدمان المخدرات أو الإدمان السلوكي مثل المقامرة، والأكل -أو إدمان أي شيء آخر في الحقيقة-، متجذر في الألم الناجم في كثير من الحالات عن معاناة في الطفولة. يكون غير متوقع من العديد من هؤلاء الآباء والأمهات الذين فقدوا أبناءهم بسبب الإدمان أن يعبروا عن تقديرهم لأبنائهم أو تفهُّمهم لهم، بل تجد أنهم غالبًا ما يشعرون بالألم أو الغضب أو يشعرون أن اللوم دائمًا مُلقى عليهم. هذا الكتاب لا يهدف إلى إلقاء اللوم على أي أحد بل يهدف إلى احتضان الإنسانية المعذبة، يهدف إلى إظهار أن الإدمان هو أحد مظاهر العذاب الإنساني الأكثر شيوعًا. ليس هناك أي اتهام، فقط إقرار لحقيقة أن المعاناة تورث عبر الأجيال، وأننا نمررها عن غير قصد حتى نفهمها ونكسر تسلسل انتقالها داخل كل أسرة أو جماعة بشرية أو مجتمع. لوم الوالدين ليس فعلًا طيبًا عاطفيًّا ولا صحيحًا علميًّا. يبذل جميع الآباء قصارى جهدهم، لكن أفضل ما لدينا مُقيد بصدماتنا التي لم تُحَل أو ما ترسَّبَ منها دون وعي. هذا هو ما نورثه لأطفالنا عن غير قصد، كما فعلت أنا. الجانب المشرق في هذا الكتاب، هو أن تلك الصدمة وهذا التفكك الأسري يمكن معالجتهما. إذا توفرت الظروف المناسبة، نعلم الآن أن المخ يستطيع أن يعالج نفسه.

غير متاح للتحميل، حفاظًا على حقوق دار النشر.
أضف مراجعتك
أبلغني عند توفره للقراءة

نبذة عن الكاتب

جابور ماتيه جابور ماتيه

هو طبيب متقاعد وكاتب كندي مجري، اشتُهر بخبرته الهائلة في الإدمان والصدمة النفسية والضغط النفسي والنمو في مرحلة الطفولة. ألَّف أربعة كتب احتلت مرتبة الأكثر مبيعًا وتُرجمت إلى ثلاثين لغةً، من بينها الكتاب الذي حصد الجوائز بعنوان «في عالم الأشباح الجائعة: مواجهات مباشرة مع الإدمان». ونال أيضًا «وسام الشرف الكندي» وجائزة الاستحقاق المدني في مسقط رأسه فانكوفر، لعمله وكتاباته الطبية الرائدة.

أعمال أخرى للكاتب

كتب مشابهة

مراجعات العملاء

0.0/5

0.0 out of 5 stars

من 0 مراجعات

تقييمات ومراجعات

5 نجوم

0 %

4 نجوم

0 %

3 نجوم

0 %

2 نجوم

0 %

1 نجوم

0 %

قيِّم الكتاب

شاركنا رأيك وتقييمك للكتاب.

سجل دخولك لتتمكن من إضافة مراجعتك.

أحدث المراجعات

لا توجد مراجعات بعد. كن صاحب أول مراجعة واكتب مراجعتك الآن.

أضف اقتباسًا

Recent Quotes

لا توجد اقتباسات بعد. كن صاحب أول اقتباس وأضف اقتباسك الآن.

القرّاء

لا يوجد قراء بعد